רוצה לקבל פרטים נוספים על לימודים איתנו?

שדות המסומנים ב * הינם שדות חובה

לייעוץ טלפוני 1800-30-3000

שעות הפעילות: א'-ה'  8:00 – 16:00

.B.A في التربية

رئيس القسم: بروفسور أورا بيليج 

مستشار شؤون الطلبة: د. يوعاد أليعاز

 

البرنامج الدراسي في قسم التربية في الكلية الأكاديمية عيمق يزراعيل يزوّد الطلاب بالمعرفة المتراكمة في مختلف مجالات التربية، ويساهم في تطوير التفكير العلمي، تدارس النظريات، الإيديولوجيات، المفاهيم التربوية، القيم والأساليب التربوية/التعليمية.

سيفهم الطلاب المسارات التربوية ويتعرّفون إلى المفاهيم الفلسفية، الاجتماعية والنفسية لتطوير توجّه منطقي في الدراسات التربوية وتطبيقاتها الفعلية. الدراسة في القسم تشجّع على الانفتاح للبدائل التربوية، استخدام الذكاءات المتعددة في التربية والتعليم، دمج التعزيز المعرفي والتفوق العلمي، بواسطة توجهات علاجية وإبداعية. الدراسة والتطبيقات العملية في القسم تسعى لوضع الأسس اللازمة للاندماج في مختلف الوظائف في مجال التربية والتعليم، لتأهيل كادر قيادي تربوي، تتوفّر لديه الأدوات المهنية اللازمة لتطوير جهاز التربية والتعليم والنهوض به.

في إطار البرنامج الدراسي، تدرّس في المساقات التمهيدية، التي تتسم مضامينها بطابع عام، الأسس التربوية الفلسفية، النفسية، الاجتماعية والأنثروبولوجية. ومن هناك تنقسم المضامين التعليمية إلى مواضيع محددة: علم النفس التطوري، التربية الخاصة، جوانب اجتماعية وثقافية في المؤسسات التعليمية، إدارة وتطوير المضامين التعليمية، مع التوجيه للتخصص في واحد من مجالات الاهتمام.

محاور في البرنامج الدراسي
المحاور في البرنامج الدراسي تعتبر بمثابة تحضير لدراسات اللقب الثاني في التربية الخاصة والاستشارة التربوية وتضع الأسس للدراسات العلاجية.

  • استشارة تربوية وتربية خاصة
  • تخصص في العمل مع الشباب في خطر (נוער בסיכון)
  • تخصص في التعليم البديلي 

 

التدريب العملي في إطار الدراسة (פרקטיקום)

التدريب العملي في الحقل هو جزء لا يتجزأ من البرنامج الدراسي، حيث يهدف إلى توضيح ونمذجة المفاهيم المجردة التي تدرّس في غرفة الصف والإشارة إلى كيفية انعكاسها في المؤسسات التربوية والتعليمية. من خلال التدريب العملي، تتضح لدى الطلاب المعرفة والمدارك الحسية حول ما يحدث في الأطر التربوية والتعليمية ويكتسبون مهارات تعليمية. الهدف من وراء التدريب العملي في الحقل هو إتاحة المجال لخوض مسار يبلور المفهوم المهني-الأولي، التعرف إلى الأطر المختلفة وإلى الخبراء ومجموعات الهدف المختلفة في المجال. متابعة المسار تتيح للطلاب، في أعقاب المعرفة المكتسبة، خوض التجربة العملية في المجال التربوي-العلاجي-الاجتماعي، من خلال الدمج بين طموحات الطالب ومفاهيمه، احتياجات الحقل واستخدام المعرفة النظرية والعملية.

 

 

שדות המסומנים ב * הינם שדות חובה

לייעוץ, השאירו פרטים

WhatsApp chat